الرئيسية / صور / أفكار ذكية للتعامل مع الطفل العنيد
Sans titre

أفكار ذكية للتعامل مع الطفل العنيد

شخصية الطفل العنيد, من ضمن الشخصيات المتعبة لكل أب وأم, لمدى الإصرار الشديد لهذا الطفل على فعل ما لايجب فعله, فلا يتقبل أوامر ولانواهي, ولا يكترث لتحذيرات, والعقاب يزيده عندا, والدلال الزائد يزيده تمردا.

ولعل أبرز السلبيات إن صح التعبير التي تميز الطفل العنيد, شخصيته القوية, التي لا يعجبها العجب, شعاره هو قول (لا) ( وأريد ذا وأريد ذاك), ذكي جدا في ردات فعله اتجاه ما يتعرض له من توبيخ وتهديدات, فلايظهر خوفا ولايظهر انصياعا, محب للتملك, ويعتبر نفسه مسؤولا عن نفسه, ولاسلطة لأحد عليه, واثق في مدى فعالية أساليب الصراخ والهيستريا التي ينهجها لتحصيل كل ما يريده من أهله.

ولأن الطفل يضل طفلا, وكأهل يؤلمنا أن نرى به ما قد يضره, ونكره أن تتعرض علاقتنا معه لأي شرخ يؤثر على هذه العلاقة مستقبلا, لابد من توخي الهدوء قدر الإمكان, اتجاه هذا العند, والبحث عن أفكار تساعدنا على نهج الأسلوب الأمثل في التعامل مع هذا الطفل, دون أن نؤذيه, ودون أن يزداد عندا.

نموذج عملي:

تحكي إحدى المربيات  عن تجربتها في التعامل مع الطفل العنيد, من خلال أسلوب التحدث مع الطفل العنيد عن عالم الغيب والجنة والنار والملائكة والشيطان, منتقدة بذالك أقوال بعض علماء النفس  الذين يقولون أن الطفل لا يستوعب مسائل الغيب في السن الصغيرة، في حيت تؤكد المربية, أن الطفل خياله خصب جدا ويمكنه أن يستوعب هذه الأمور لا سيما أنها موافقة للفطرة. فتقول:

(كنت أتعامل مع طفل في الخامسة من عمره أجمع الكل على عناده وتمرده، وفي لحظة من لحظات الهدوء والصفاء قصصت عليه أن لكل إنسان ملك اليمين وملك الشمال هذا يكتب الحسنات وهذا يكتب السيئات، وأنه يوم القيامة من كانت في صحيفته حسنات أكثر من السيئات دخل الجنة وجعلت أقص عليه ما في الجنة. وحكيت له قصة الشيطان وأنه يوسوس للإنسان ويدفع للخطأ لكي يكتب له الملك السيئات الكثيرة. ثم حدث بعد ذلك صدام بين الطفل ووالدته، ورفض الولد الطاعة ورفض الاعتذار، فهمست في أذنه الشيطان الآن سعيد لأنك ستأخذ سيئات، وفي الواقع لم أتوقع أن يكون رد الفعل بهذه السرعة، ولكني رأيت الولد يذهب مسرعا لأمه ويعتذر! ثم عاد إلي فخورا وقال: الآن الشيطان يبكي؟؟ قلت له إن شاء الله، قال: وأنا أخذت حسنات؟ قلت له إن شاء الله.)

ربما نختلف الأمر بحسب القدرات الاستيعابية لكل طفل, فليس كل الأطفال تتقبل عالم الغيبيات بنفس التقبل.

وعلى العموم نقترح عليكم بالصور مجموعة أفكار ذكية أخرى في كيفية التعامل مع الطفل العنيد:

12688112_1680352132221066_6572406490751115541_n

12715540_1680352148887731_7058225161141889266_n

12661931_1680352208887725_4877753474866226154_n

12654685_1680352218887724_7525607218643803119_n

12733494_1680352238887722_2016083069698543567_n

12662576_1680352258887720_3461104480260543605_n

12661749_1680352278887718_4992950874445181469_n

12669581_1680352298887716_3992086091977303736_n

 

عن اسلام محمد

Profile photo of اسلام محمد
مؤسس موقع مهارات التدريس- استشاري تطوير مناهج الكترونية ومدرب دولي معتمد في مجال التدريس والتنمية الذاتية.